القائمة الرئيسية

الصفحات

حنبعل لاند..عمل كوميدي ضخم سيفاجئ الجمهور التونسي !

حنبعل لاند..عمل كوميدي ضخم سيفاجئ الجمهور التونسي !


حنبعل لاند..عمل كوميدي ضخم سيفاجئ الجمهور التونسي !

إنطلق المخرج محمد علي النهدي منذ فترة طويلة في تصوير أولى حلقات السيتكوم الهزلي الجديد حنبعل_لاند والذي من المقرر عرضه على إحدى القنوات التونسية في شهر رمضان 2022 القادم . وحسب الكواليس فإن العمل سيحاكي الحقبة القرطاجية وتحديدا فترة حكم حنبعل لكن بطريقة فكاهية تونسية أصيلة وبإعتماد سيناريوهات خيالية لإضفاء مزيد من الدراما والواقعية.


حسب آخر الأخبار الرسمية فإن أدوار البطولة في سلسلة حنبعل لاند لكل من الممثل القدير وملك الكوميديا الأمين النهدي ومغني الراب أكرم ماغ بالإضافة الى الكوميدي الغائب عن الساحة الفنية منذ سنوات رياض النهدي والممثل مراد بن نافلة ونجد أيضا الممثلة رانيا القابسي رفقة اليوتيوبر صابر سيزار والعديد من الوجوه الجديدة الذي ستساهم في بناء السيناريو.


عرف محمد علي النهدي عند الجمهور التونسي والعربي على أنه ممثل وقد تميّز بالفعل في عديد الأدوار الدرامية منها دور عامر في مسلسل عودة المنيار وبدور المحقق رضا في مسلسل ناعورة الهواء بالإضافة الى عدة مسلسلات أخرى مهمة , ولكن محمد علي النهدي لم يكتفي بتجربة التمثيل فقط مثل أبيه الأمين النهدي بل قرر دخول عالم الإخراج السينيمائي وقد نال أول فيلم قصير من إخراجه " المشروع " ناجحا كبيرا وسط الساحة الفنية.

وبإخراج سيتكوم حنبعل لاند يكون محمد علي النهدي قد دخل بصفة رسمية عالم الإخراج التلفزيوني الذي تم إحتكاره في السنوات الأخيرة من قبل القنوات الخاصة التي أصبحت تتعامل مع أبنائها فقط تاركة خريجي المعاهد المسرحية والسينيمائية جانبا.


سبق وشاركت عائلة النهدي في عمل كوميدي مشترك " الزميل " ولكنه فشل فشلا ذريعا سوى في نسب المشاهدة وحتى مدى إعجاب الجمهور التونسي , وقد شارك الممثل الأمين النهدي في سيتكوم " إلي ليك ليك " الذي يعتبر قد نال نجاح جزئي وتحصل على رضا المتابعين.


بعد الإعلان الرسمي عن إنتاج عمل تلفزي عن الشخصية البارزة حنبعل , رحب الجمهور التونسي بهذه الفكرة المتميزة والفريدة ولكن سرعان ما غيّر البعض رأيه بعد معرفة إن العمل كوميدي وليس مسلسلا عن حياة حنبعل وحروبه , حتى إن البعض سخر من هذه الفكرة معتبرا إن دعم مثل هذه الأعمال يعتبر إهانة وتشويه للقائد التاريخي العظيم لقرطاج.

تعليقات