القائمة الرئيسية

الصفحات

جيهان اتيبيك تكشف حقائق سرية عن حياتها الشخصية !

جيهان أتيبيك  أنا صغيرة ومهبولة في أنستغرام وأم في عمر الـ45 سنة !

جيهان اتيبيك تكشف حقائق سرية عن حياتها الشخصية

كشفت جيهان أتيبيك صانعة المحتوى على موقع التواصل الاجتماعي أنستغرام، في حوار تلفزي على قناة قرطاج بلس مع الإعلامي والممثل لطفي العبدلي، إنها تقدم نوع آخر بعيد كل البعد على صناع المحتوى الأخريات التي يقومون بنشر صورة غير جيدة عن الأنستغرام، مؤكدة أنها تسعى لصناعة محتوى جميل ونافع يقدم بالمحتوى التونسي الى الأمام وفي نفس التوقيت يكون مناسب للجميع.

وأضافت جيهان atypik أنها أم وصانعة محتوى في عمرها 45 سنة ولكن في عقلها مزالت فتاة صغيرة وناشطة و "مهبولة" ولهذا تجد متابعيها من جميع أطياف المجتمع بين المراهقة والشابة والأم، وقد تفاعل لطفي العبدلي مع الاخيرة مؤكدا انه قد صدم من عمرها الذي لا يناسب شكل جسمها و وجهها، وقد علقت جيهان أتيبيك كاشفة إن الأنستغرام ليس بالعمر وهي تقوم بعدة أعمال أخرى على خلاف عملها الأساسي الموضة ، موضحة أنها تقوم بمناقشات في شتى المواضيع ، من جهة أخرى أشارت جيهان اتيبيك الى أن السبب الاساسي وراء دخولها عالم الأنستغرام كان عدم إعجابها بالمحتوى المقدم وهي إستغلت جيدا هذه الفرصة وقامت بإحداث محتوى مختلف يجلب كل الأشخاص الشبيهين لها.

وتابعت جيهان atypik مؤكدة أن بعض المظاهر التي تنبذها على موقع الأنستغرام هو صور بعض الفتيات وخاصة طريقة التصوير المراد منها المثالية والإثارة لكسب المال والإعجاب.. ناصحة الشابات الإبتعاد عن الإستسهال وكسب الشهرة بدون مثل هذه الممارسات الغير جيدة في نظرها. 

وأضافت جيهان اتيبيك عن حياتها العائلية مازحة إن زوجها عند ولادتها طفلتها الأولى لم يسمح لها بالخروج مع إبنتها بسبب أنها "ممهمشة" والى الآن لا يسمح لها بذلك ، وقد كشفت أنها بالفعل تنسىى كل شيء في حياتها بسبب الطاقة الإيجابية الهائلة التي لديها وتابعت جيهان اتيبيك ضاحكة أن زوجها "مهبلتو" في المنزل حتى إن بعض المتابعين قد نصح بتحويلها الى "حرابش" لإعطاء النشاط الطبيعي للجسم.

تعليقات